اتصل بنا في أي وقت +41 43 499 60 50
Menu The Kusnacht Practice Logo

الأسئلة الأكثر شيوعًا

كيف أعرف أنني بحاجة إلى الحصول على مساعدة من مركز Kusnacht Practice؟

إذا كنت قلقًا حيال احتمال إصابتك أنت أو إصابة شخص ما تهتم لأمره بحالة من الإدمان أو اضطراب آخر من الاضطرابات السلوكية، فيُرجى الاطلاع على مجموعة اختبارات التقييم الذاتي لدينا لمعرفة ما إذا كان سلوكك أو سلوك من يهمك أمره يُظهر بعض علامات الاضطرابات النفسية. إذا كنت قلقًا حيال شخص آخر، يجب عليك أيضًا تفكر ما إذا كان اضطرابه قد أدى إلى تطور المشاكل الخاصة بك مع التعلق المرضي. ومع ذلك، يُرجى أن تكون على علم بأن اختبارات التقييم الذاتي لدينا يتم استخدامها فقط كقواعد إرشادية وليس الغرض منها توفير طريقة تشخيص مؤكدة النجاح، ولا يمكن أن تؤكد الإجابات السلبية على أسئلة هذه الاختبارات تأكيدًا مطلقًا على عدم وجود المشكلة.

حتى في حالة عدم إشارة نتائج اختبارات التقييم الذاتي لدينا أنك – أو الشخص الذي تهتم لأمره – لا يعاني من اضطراب معين، فإن مجرد الشعور بالقلق الذي دفعك لمطالعة موقعنا على الانترنت يشير إلى احتمالية وجود مشكلة. إن مهمتنا التي تتمثل في تقديم نهج فردي تمامًا لكل طالب علاج تعني أننا مستعدون دائما لمناقشة ما إذا كنا نستطيع المساعدة في حالتك الخاصة وكيفية القيام بذلك. إذا كنت ترغب في التحدث إلى أحد أعضاء فريقنا، يُرجى تقديم التفاصيل الخاصة بك على صفحة الاتصال الخاصة بنا، وسوف نتصل بك قريبًا.

كيف أقنع الشخص الذي أهتم بأمره بزيارة مركز Kusnacht Practice للحصول على العلاج؟

تتمثل الخطوة الأولى الهامة في طريق التعافي الكامل في إرادة طالبي العلاج أنفسهم للتخلص من الإدمان أو السلوك المؤذي الذي يعانون منه. وبخلاف بعض مراكز العلاج، فإن مركز Kusnacht Practice لا يسعى إلى إعادة تأهيل طالبي العلاج رغمًا عنهم.

ومع ذلك، فإننا ندرك الصعوبات التي يمكن أن ترتبط بإقناع أحد أحبائك بأنه يعاني من مشكلة ما. كما نؤكد على أهمية إشراك عائلة طالب العلاج وأصدقائه في هذه العملية، وذلك لتثقيف المتضررين من سلوك أحبائهم والسماح لهم بفهم الاضطراب وكسر دورة المعاناة.

لهذا السبب، نقدم تدخلات علاجية في أي مكان في العالم لمساعدتك على التحدث مع أحد أحبائك عن سلوكه والبدء في التعامل مع سلوكه قبل أن يدمر تمامًا حياته وحياة الآخرين حوله. يُرجى الاتصال بنا لمعرفة المزيد من التفاصيل.

ما وجه الاختلاف في المنهج العلاجي الذي يتبعه مركز Kusnacht Practice؟

يُعد النهج العلاجي الذي يتبعه مركز Kusnacht Practice نهجًا مختلفًا وذلك لأننا نعالج مريضًا واحدًا في المرة الواحدة، في خصوصية تامة، وفي بيئة تسودها بالفخامة، وفي إطار خدمة من فئة 6 نجوم. ويختلف أيضًا تركيزنا الموجه إلى طالب العلاج عن معظم مراكز العلاج وذلك لأنه يتعامل مع الأسباب الكامنة وراء اضطراب كل مريض، مثل الاكتئاب أو القلق النفسي أو الصدمة، وليس مجرد الأعراض الخاصة بالاضطراب، مما يُمكن طالب العلاج من تجنب الانتكاس عند مغادرته البيئة العلاجية والعودة إلى منزله. ويدعم أيضًا برنامج الرعاية المتواصلة لدينا هذا الهدف، من خلال مساعدة المرضى على الاندماج مع بيئتهم وبيئات العمل، والتي قد تحتوي على محفزات قد شجعتهم مسبقًا على الانتكاس.

كما أن برامج العلاج لدينا فريدة، على عكس نهج "العلاج الموحد" الذي تتبعه العديد من مراكز العلاج. قبل تصميم خطة علاج مخصصة فريدة لكل مريض منفرد، فإننا نقوم بإجراء فحص طبي شامل، يتضمن اختبار شامل للكيمياء الحيوية والكيمياء العصبية، والذي يحتوي على مسحة جينية وعينات من الدم والبول واللعاب والشعر. كما نقوم بإجراء العديد من التقييمات الأخرى، بما في ذلك تقييمات نفسية وكيميائية اجتماعية وتقييمات حول التغذية ونمط الحياة. ويتيح لنا ذلك التعرف على الأسباب الجذرية لاضطراب طالب العلاج، والتي قد تنبع من تفاعل مركب للعوامل الجسمانية والنفسية والكيميائية الحيوية والجينية والاجتماعية. ثم نقوم بتنفيذ برنامج العلاج الذي تم تصميمه خصيصًا لاستهداف مشاكل طالب العلاج الخاصة، ونقدم جميع برامج التعافي الشاملة التي تعالج جميع جوانب كيان الشخص: الناحية الذهنية والجسمانية والروحانية.

بخلاف العديد من مراكز العلاج، فإننا تجنب استخدام أدوية الوصفات الطبية كلما كان ذلك ممكنًا. بدلًا من ذلك، نقوم بتنفيذ برنامج استعادة التوازن الجزيئي الحيوي وأشكال العلاج الأخرى التي يظل فيها مرضانا بدون أية أدوية طوال فترة العلاج. من خلال تجنب استخدام الدواء، والآثار الجانبية التي لا مفر منها، وخلق مزيج شخصي كليًا من المغذيات الدقيقة العضوية والأحماض الأمينية، فإننا نستعيد العمل الصحي للدماغ ونتأكد من تجنب كل مريض للاختلالات الكيميائية، والتعب، والضغط العصبي والقلق النفسي الذي قد يعيق برنامج العلاج.

ما طول الفترة التي سأقضيها للعلاج في مركز Kusnacht Practice؟

نظرًا لأن خطة العلاج الخاصة بكل مريض تكون فريدة من نوعها، فإن طول فترة العلاج الأولية للمريض وبرنامج الرعاية المستمرة يُعد مسألة فردية تمامًا بدورها. ومع ذلك، فتبعًا الاضطراب الذي يواجهه طالب العلاج والأسباب الكامنة وراءه (بما في ذلك وجود أي حالات للاعتماد على العناصر الكيميائية ومدى الاعتماد عليها)، فمن المتوقع بحكم التجربة أن يتم إجراء فحص طبي لطالب العلاج على أيدي فريق من الخبراء الدوليين لدينا في فترة تتراوح ما بين يوم إلى سبعة أيام. بعد ذلك، عادةً ما تستمر طول فترة العلاج الأساسي ما بين ستة إلى اثني عشر أسبوعًا، وخلال تلك الفترة يبقى المريض في أحد أماكن الإقامة الفخمة لدينا من فئة 6 نجوم. بعد الانتهاء من برنامج العلاج الأولي للمريض، فإننا ننصح بشدة استمرار حصول المريض على دعمنا ومساعدتنا من خلال الاستفادة من برنامج الرعاية المستمرة، الذي يمكن أن تتراوح فترته ما بين بضعة أيام إلى عامين، إلى سنتين، تبعًا لحالة المريض.

من الذي سوف يكون مسؤولاً عن علاجي في مركز العلاج؟

يتألف فريقنا الدولي من متخصصين مختارين بعناية يتمتعون بالخبرة والتجارب السابقة والتفاني والسرية لإرضاء المرضى الذين يأملون الحصول على أعلى مستوى من الخدمة. إن فريقنا يضمن توفير كل جانب من جوانب إقامة مريضنا في مركز Kusnacht Practice بأعلى معايير التميز السويسري الممكنة، وذلك على النحو الجماعي والفردي. إن فريقنا العلاجي المكون من الأطباء والمعالجين النفسيين والمستشارين وخبراء التغذية يضم مجموعة من الأطباء الممارسين المعروفين على مستوى العالم والذين يتمتعون بخبرات لا مثيل لها في معالجة الاضطرابات النفسية. يضم فريق العلاج التكميلي لدينا مجموعة من مدربي اليوغا، وخبراء الوخز بالإبر (الإبر الصينية)، ومعالجي الطب الانعكاسي، والمدلكين، والمدربين الشخصيين. ويغطي النطاق الكبير لأنواع العلاجات التكميلية والشاملة التي يتخصصون فيها جميع الجوانب العلاجية لبرنامج العلاج التكاملية الخاصة بطالب العلاج لدينا. في خلال ذلك، يتم توفير كل جانب من جوانب إقامة المريض في مركز Kusnacht Practice من قبل فريق المتخصصين السري لدينا المكون من كبيري الخدم الشخصيين (الباتلر)، والطهاة الخبراء والخادمات والسائقين، كلاً منهم مخصص لضمان تحقيق توقعات مرضانا وتخطيها خلال فترة إقامتهم في واحدة من  أماكن الإقامة الفخمة لدينا من فئة 6 نجوم.

كيف سيبدو برنامج العلاج المخصص لي؟

لا يتشابه برنامج العلاج لكل مريض، وكذلك الأسباب الكامنة وراء اضطراباتهم. ويعني ذلك أن خطة علاج كل مريض فريدة من نوعها، وبالتالي لا يمكن وصف العناصر الدقيقة لخطة العلاج الفردية في الملخص. في الواقع، فإن الجانب الوحيد الدائم من عملنا مع كل طالب علاج هو تركيزنا على التفاصيل الشخصية لكل اضطراب معين لطالب العلاج بشكل مكثف. بعد اكتمال الفحص الطبي للمريض، الذي من خلاله يستطيع فريقنا العالمي تحديد الأسباب الجذرية الناتج عنها اضطراب المريض (التي قد تنبع من تفاعل مركب للعوامل الجسمانية والنفسية والكيميائية الحيوية والجينية والاجتماعية)، إننا قادرون على تقييم العناصر الدقيقة التي يجب إدراجها بالطبع في برنامج العلاج الشخصي. ومع ذلك، فإن خبرتنا الكبيرة في علاج العديد من طالبي العلاج بنجاح تسمح لنا بتقديم تقدير وتقييم أولي للبرنامج العلاجي المحتمل لطالب العلاج (الذي لا يزال خاضع للتأكيد / التعديل بمجرد الانتهاء من الفحص الطبي) وبمجرد معرفتنا بوضع طالب العلاج الخاص. لمناقشة هذا الأمر، يُرجى الاتصال بنا.

هل سيكون من الممكن للطبيب / المعالج / المستشار الحالي الخاص بي تقديم اقتراحات حول ما يجب أن يتضمنه برنامج العلاج الخاص بي (أو ما تضمنه في الماضي)؟

نعم. إننا ندرك أن بعض طالبي العلاج قد قاموا ببناء علاقة وثيقة مع متخصصين طبيين آخرين، ونتلقى بانتظام إحالات لطالب العلاج من مجموعة متنوعة من هؤلاء المتخصصين. كما نرحب بمعرفتهم بطالب العلاج والمدخلات التي يشاركوا بها فيما يتعلق بالعلاجات والتجارب السابقة لطالب العلاج.

هل يمكن لأحد أن يعرف بأنني قد تلقيت العلاج في مركز Kusnacht Practice؟

لا. فالخصوصية وعدم الكشف عن الهوية تُعد من بين أولوياتنا الأساسية. إننا نعالج طالبي العلاج بشكل فردي، لذلك لا توجد إمكانية مقابلة مريض لمريض آخر أثناء إقامتهم في مركز العلاج. وقد تم اختيار كل عضو من فريقنا بعناية وفقًا للسرية وخبرتهم المؤكدة في التعامل مع طالبي العلاج من كبار الشخصيات. وبالمثل، فلدينا الخبرة اللازمة فيما يخص التعامل مع تفاصيل طالب العلاج مجهول الهوية والتنسيق مع ممثلي طالب العلاج الطبيين أو الوكلاء القانونيين أو غيرهم. ببساطة، فإن الطريقة الوحيدة التي بها يمكن لأي شخص أن يكتشف أن طالب العلاج قد سبقت له زيارة مركز العلاج لدينا هي رغبة طالب العلاج نفسه في الكشف عن هذه المعلومات.

ما الذي يحدث عند انتهاء فترة علاجي في مركز Kusnacht Practice؟

يقوم أحد العناصر الرئيسية في تحقيق التعافي الدائم على استمرار طالبي العلاج في تطبيق آليات التكيف الصحية وتغييرات نمط الحياة الأخرى التي يكتسبوها خلال فترة العلاج الأساسي في مركز العلاج. لهذا السبب، تُعد الرعاية المستمرة أمر بالغ الأهمية للتعافي طويل الأمد. للتعامل مع هذه الاحتياجات، فإننا نقدم واحدة من أفضل برامج الرعاية المستمرة في العالم، والتي يمكن أن تشمل عودة مرشد أو مستشار مع المريض إلى منزله لدعم إعادة انخراطهم مع عائلتهم وعملهم ومدرستهم وأصدقائهم. وعلى نفس القدر من الأهمية، يساعد المعالج النفسي طالب العلاج على تكييف نمط حياته مع برنامج التعافي. يمكن أن تشمل عناصر أخرى من البرنامج المكالمات الهاتفية / مكالمات Skype اليومية في الفترة الأولى الحرجة وزيارات العودة إلى مركز Kusnacht Practice (أو الزيارات المنزلية من قبل عضو في الفريق العلاجي لدينا) وذلك في الفترة المحددة التي تتبع مغادرة طالب العلاج للمركز العلاجي.

أين سأقيم خلال فترة تلقي العلاج؟

يقيم كل طالب علاج لدينا في أحد أماكن الإقامة الفخمة لدينا من فئة 6 نجوم، وكلًا منها يقع بالقرب من بحيرة زيوريخ، كما أنها مزينة بشكل أنيق ومجهزة بالمفروشات الحديثة المصممة. توفر أماكن الإقامة هذه الخصوصية المطلقة، والمناظر الخلابة، وسهولة الوصول إلى جبال الألب وأجواء الاستجمام. ستتم رعاية طالبي العلاج من قبل كبير خدم شخصي (الباتلر) (والمدرب أيضًا كطاه خبير)، وخادمة وسائق حسب الترتيب، كلًا منهم مخصص لضمان شعور طالبي العلاج بأنهم منزلهم تمامًا وذلك خلال إقامتهم في مركز العلاج.

كم سيكلفني العلاج؟

على عكس معظم عيادات إعادة التأهيل، فإننا سعداء لنشر جميع التكاليف الشاملة لخدماتنا. تتراوح تكاليف العلاج لدينا ما بين 80,000 فرنك سويسري و120,000 فرنك سويسري في الأسبوع، ويتوقف ذلك على الخيارات المحددة ومتطلبات خطة العلاج الخاصة. تختلف الأسعار وفقًا للاختصاصيين المعنيين وطول وتواتر فترة العلاج ومتى / أين يتم تقديم العلاج. لا تشمل تكاليف العلاج لدينا أية خدمات إضافية اختيارية، مثل مرافق الإسعاف الجوي لدينا، كما نستثني أية تكاليف طبية ليس لها علاقة بعلاج المريض، مثل العلاج الطبي لأمراض القلب أو الكبد. إذا كنت ترغب في مناقشة التكاليف المحتملة لحالتك الفردية و / أو طلب تقدير للتكاليف، يُرجى الاتصال بنا.