Menu The Kusnacht Practice Logo

اضطرابات القلق النفسي

264 مليون نسمة يعانون من القلق النفسي*

القلق النفسي:

اضطراب مدمر 

يواجه معظم الأشخاص في بعض الأحيان تجارب حياتية يمكن أن تسبب لهم القلق النفسي. على سبيل المثال، من الطبيعي الشعور بالقلق عندما تواجه مشكلة صعبة أو موقف خطير.  وبالفعل، يمكن أن يكون القلق البسيط عبارة عن آلية دفاع إيجابية في هذه الظروف.

إلا أنه عندما يكون القلق شديدًا ويتواصل لعدة أشهر أو أعوام، فإنه يمكن أن يتعارض مع قدرة الفرد على قضاء حياة صحية. هناك أنواع مختلفة من اضطراب القلق النفسي، والتي تشمل اضطراب القلق النفسي العام (GAD)، واضطراب الضغط النفسي الحاد (ASD)، واضطراب الوسواس القهري (OCD)، واضطراب ما بعد الصدمة (PTSD)، والفوبيا.

يمكن أن يُصاب الشخص باضطرابات القلق النفسي إلى جانب بعض الحالات المرضية الأخرى مثل الاكتئاب، أو الفصام، أو الاضطراب الوجداني ثنائي القطب، وهي يمكن أن تؤدي إلى إلحاق الأذى الذاتي أو الانتحار. 

أعراض القلق النفسي 

ترتبط اضطرابات القلق النفسي بما يسمى استجابات "المقاومة أو الهروب" الجسمانية في الجهاز العصبي السمبثاوي.  يتم تنشيط هذه الاستجابة عندما يشهد الفرد تهديدًا لسلامته (حقيقي أو خيالي)، مما يؤدي إلى إطلاق الهرمونات المسببة للتوتر مثل الكورتيزول والأدرينالين.  في حين أن هذه تعد آلية دفاع طبيعية، فمع مرور الوقت يمكن أن تاتي بنتيجة عكسية وتؤدي إلى إجهاد الغدة الكظرية.

يمكن أن تشمل الأعراض الجسمانية لاضطرابات القلق النفسي الشعور بآلام في المعدة، والإسهال، وخفقان القلب، وجفاف الفم، وآلام في الصدر، والارتعاش، والدوار، وصعوبة في البلع، وضيق في التنفس.  ويمكن أن تشمل الأعراض النفسية الأرق، ومشاعر القلق أو عدم الارتياح المستمرة، والتعب، ونقص التركيز، والشعور بالتهيج أو الغضب، ومشاعر عامة أو الانعزال أو فقدان السيطرة.

التعافي من اضطرابات القلق النفسي

لقد قدرت إحدى الدراسات التي أجرتها منظمة الصحة العالمية أن هناك ما يزيد عن 264 مليون شخص على مستوى العالم يعانون من اضطرابات القلق النفسي. ويقدر المعهد الوطني للصحة العقلية أن 4.1% من سكان الولايات المتحدة يعانون من القلق النفسي الذي يمكن تصنيفه بأنه شديد.

وعمومًا، يُعتقد أن حوالي 10% من الأشخاص سوف يتعرضون لمشاكل متعلقة بالقلق النفسي في مرحلة ما من حياتهم. ومع ذلك، من الممكن التغلب على اضطرابات القلق النفسي، وذلك من خلال توفير المساعدة المتخصصة والدعم من الخبراء العلاجيين المؤهلين. لمعرفة المزيد من التفاصيل يُرجى الاتصال بنا.

روابط مفيدة:

المعهد الوطني للصحة الذهنية 

منظمة الصحة العالمية – (الاكتئاب واضطرابات القلق النفسي)

 

انتقل إلى العلاج والتكاليف

الاتصال